08 رمضان 1439 هـ الموافق ٢٣ أيار ٢٠١٨
  • القناة الفضائية
  • Get the Flash Player to see this player.
    بث الراديو
عيد الفطر 1438

أفضال الأهوال (2)

10:41 صباحاً الخميس, 08 شعبان 1438 هـ الموافق 2017-05-04 10:41:52

نقلنا في الجزء الأول عن الوزير نظام الملك رحمه الله تعالى من كتابه "سير الملوك" الشهير ب"سياسة نامة" ما يفيد أن للأهوال فضائل عظيمة، ثم نقلنا عن مكيافلي ما يؤيد هذه الفكرة من كتابه "المطارحات". وننقل الآن ما يفيدنا في معالجة هذه المقولة ويلقي ضوءا عليها. قال روبرت بيانكي في كتابه "ضيوف الرحمن، الحج والسياسة في العالم الإسلامي" في الفصل الأول بعنوان ما هو الحج وكيف يتجاوزه الحاج بسلام؟: »…والحج مسيرة مرهقة ومحفوفة بالمخاطر، قمينة بأن تُبرز دخيلة نفس كل حاج صالحها ودونها عاجلاً أم آجلاً، وذلك عندما يتحول الإنهاك إلى انفعالٍ شديد، وعندما يفضي الصفاء إلى نفاد صبر وغضب وذعر، ويدرك الحجاج –حتى أكثرهم اعتماداً على نفسه- أن اقترابهم من الله تعالى يقربهم أيضاً من الموت، وأن مَن يرجح أن يجتازوا الحج بسلام هم الذين يمد أحدهم يد المساعدة لأخيه...

تابع القراءة>>

أفضال الأهوال (1)

09:06 صباحاً الخميس, 01 شعبان 1438 هـ الموافق 2017-04-27 09:06:59

نموت في أهوال تتكشف عنها الأيام، وآخرها ما انكشف من أمور يندى لها جبين الإنسان من فظائع في سجون أهل الغدر وشيعتهم، وهذا الندى والأسف على هؤلاء الذين يموتون بهذه الطريقة وهم ألوف حذر الموت! فكيف تسنى لطغمة قليلة فاسدة أن تقتل وتشرد كل هذه الأعداد من الألوف المؤلفة بل الملايين، وهم يهربون من الموت في الميدان فيموتون بأبشع الأشكال، ترى أكواماً من الجثث عدا عن الجرحى والمعتقلين والمغتصبين، فكيف صار المسلمون إلى هذه التعاسة؟ يموتون جماعات لكنهم فرادى كل منهم حاول النجاة بالسكون والخضوع بمفرده فماتوا كلهم عن بكرة أبيهم. ومن هنا فإن فضائل الأهوال علينا عظيمة كالتيه الذي حصل لبني إسرائيل، فهو قد استمر أربعين سنة حتى تذهب أجيال العصيان وينشأ جيل جديد على الفطرة لا يرضى الموت بذلة وخسة....

تابع القراءة>>

الاستغفار طقس أم شعيرة!؟

10:50 صباحاً الثلاثاء, 29 صفر 1438 هـ الموافق 2016-11-29 10:50:30

ينتشر بين المسلمين حملات على وسائل التواصل الاجتماعي، للاستغفار، أو الصلاة على سيد الأبرار، أو يشنون حملة للدعاء على الطواغيت أو حملة للدعاء لأهل الشام والعراق واليمن وليبيا، ويمكن أن نعدد كل أقطار الوطن الثائر. ومع أن الاستغفار والتسبيح والصلاة على خير الأنام والدعاء على الظالمين وللمظلومين، شعيرة تزيد الحماسة الظاهرية وتقوي الرابطة الباطنية، إلا أن تحولها إلى طقس روتيني مفصول عن العمل يجعلها مثبط. وفي المقابل اخترع الشيعة طقوساً تشبه الطقوس الكنسية لكنها مرتبطة بالأحقاد التاريخية حتى بتنا نرى لطقوسهم مفعولاً خطيراً في تحويل الإنسان إلى مجرد وحش وحيوان يقتل بلا رحمة إسلامية. واستمعنا لبعض العلمانيين الذين يسعون لحشر الشعائر والمناسك في مجرد طقوس احتفالية كأنها صورة مهرجانية مأخوذة من الصور الكنسية التي اخترعها...

تابع القراءة>>

الإبداع في القاع

15:52 مساء الأربعاء, 25 محرّم 1438 هـ الموافق 2016-10-26 15:52:17

في مناظرة مع دكتورة مصرية تظهر على الفضائيات وتتحدث في أمور الجنس والعلاقات السريرية، دافعت عن تفسير لها لآيات قرآنية، وادعت أن تفسيرها الجديد مثل التفسيرات التي يأتي بها الدكتور زغلول النجار فيما يسمى الإعجاز العلمي في القرآن!..

تابع القراءة>>

السور

11:31 صباحاً الثلاثاء, 10 محرّم 1438 هـ الموافق 2016-10-11 11:31:52

للروح سور وسورها الجسد وللسور أبواب هي نوافذ الذات تستقبل منها ما وراء السور وكذا العقل له سور هو الجمجمة تحميه ولها نوافذ للذات. ونوافذ الجمجمة كالعينين والأذنين والأنف واللسان والبشرة للحس العام، وللجمجمة شعر أيضاً. وربما وجدت كثيراً من الناس من همه الشعر لا النوافذ. وكذا نجد للقصر المشيد سور له أبواب وربما نبتت حوله الأعشاب وربما كانت بغرض مقصود كالأشجار وتجد من تذهب عنايته لعشب السور وأشجاره. ولأجل هذه النباتات حول السور وكثرتها تجد لها ظلاً ظليلاً يسحر الكثيرين حتى يتناسوا وجود القصر المشيد ويستلذوا البقاء في ظلمة غابة السور. ونرى من يصرف عنايته للسور حتى ينسى أنه لحماية الدار والقصر المشيد فربما سُرق القصر واغتُصبت الدار وحارس السور مازال يحافظ عليه من المساس. وكذا كان من أمر جيوشنا أن صارت هي الدار بعد بيع الأوطان وصار ناطورها ...

تابع القراءة>>

عرس ديمقراطي

14:20 مساء الأربعاء, 20 ذو الحجة 1437 هـ الموافق 2016-09-21 14:20:00

قال ابن فارس في معجم مقاييس اللغة: "عرس: العين والراء والسين أصل واحد صحيح تعود فروعه إليه، وهو الملازمة. قال الأصمعي: عرست الكلاب عن الثور، أي بطرت عنه...كأنها شغلت بغيره وعرست. ومن الباب عرست البعير أعرسه عرساً، وهو أن تشد عنقه مع يديه وهو بارك". ويقال: إنَّ رجلاً تزوّجَ امرأة فَهُدِيَت إليه، فوجدها تَفِلَة، فقال لها: أينَ عِطْرُكِ؟ فقالت: خَبَأْتُه، فقال: لا مَخْبَأَ لِعِطْرٍ بَعْدَ عَروْس. فذهبت مثلاً، يُضْرَب لِمَن لا يُدَّخَرُ عنه نَفِيْس. فلما تغشت الديمقراطية الشعب حيث لم تدخر عنه نفيس عطرها وطيبها، وحمل الشعب حملاً خفيفاً استبشر خيراً، فلما أثقل الشعب ووضع مولوده من عرس الديمقراطية، حيث كانت ملازمة للشعب ملازمة شديدة، جاء ابن، فنسب لأمه الديمقراطية لقوتها وصلابتها، فسمي بابن عرس، ولأجل أن ابن عرس الديمقراطي جاء في زمان الفرس نقول بأن اسمه ...

تابع القراءة>>

أحكام الأضحية

13:28 مساء الأحد, 03 ذو الحجة 1437 هـ الموافق 2016-09-04 13:28:42

أحكام الأضاحي تختلف باختلاف المضحي وبالأضحية، فمن قال بأنها واجبة فهو يقصد واجب كفائي إن أقامته روسيا سقط عن أمريكا، وإن قصرت روسيا وجب على أمريكا. أما على من تجب الأضحية فهي تختلف حسب الزمان والمكان، فإن كان المكان في الشام فهي بداية تجب على أتباع بشار تحديداً وهي فرض عين عليهم، وعند العجز عن إكمال الذبح ينتقل الوجوب إلى أتباع حسن نصر الله في لبنان، أما في العراق فهي واجبة على العرب التابعين للشيعة الاثني عشرية، وفي اليمن تجب على الحوثيين، فإن عجز فصيل ففيه تفصيل إذ لا ينتقل الوجوب إلى الفرس لأن قوميتهم مختلفة وهي تؤثر في أحكام الأضحية، حيث إنهم يرون أنفسهم أرقى من الذبح المباشر لذلك فيمكنهم المشاركة بالتوجيه والأوامر. لكن إن تورط الفرس ولم يمكنهم إتمام عمليات الذبح فيمكنهم نقل الوجوب إلى جنس أرقى وهم الروس ...

تابع القراءة>>

طرزان في البرلمان

13:00 مساء الخميس, 29 ذو القعدة 1437 هـ الموافق 2016-09-01 13:00:47

عند اشتداد حملات التنافس لحشوة الفراغات في مجالس نوائب الدهر، تقرأ لهذه النوائب وعوداً وكأنهم سيحررون فلسطين من النهر إلى البحر. وتقرأ لهم أنهم سيفعلون ويفعلون وأنهم، وأنهم، وكأنهم يملكون عصا موسى عليه السلام، بل ربما يحيون (الميتة) من القوانين والدساتير، بإذن ولي المؤمنين. فتجد هذا المترشح في وعوده يشبه طرزان في أدغاله، فطرزان، وهو الترجمة الغربية لفكرة حي بن يقظان، له صفتان ظاهرتان، الأولى العري الكامل، حيث تربى مع الحيوانات فصار له طباعها التي منها العري، وله صفة أخرى وهي القوة فوق البشرية. فترى هذا المترشح ليصير من نوائب الزمان، يسعى في وعوده ليكون فوق مرتبة طرزان، فهو يعد بما تنوء به الدول ذات التخالف، فكيف بفرد من أفرادها يسعى ليكون طرزانها. ولو اكتفى هؤلاء بوعود بسيطة وسعوا لها لربما حالفهم التوفيق، فلو جعلوا شعارهم الاهتمام بمشكلة ...

تابع القراءة>>

الانتخاب في ظل الخراب

15:26 مساء الخميس, 22 ذو القعدة 1437 هـ الموافق 2016-08-25 15:26:08

"كاشفاً عن رغبة دفينة ليس هناك ما هو أجرم منها، إذ يقول…، إني أريد… أن أقترف جريمة يظل أثرُ فعلها سارياً، حتى ولو انقضى فعلي فيها، بحيث لا لحظة واحدة من حياتي ولو أثناء نومي لا أكون فيها سبباً في اختلال النظام، وأريد أن ينتشر هذا الاختلال إلى حدِّ أن يُحدث فساداً عاماً أو إزعاجاً بيّناً، بحيث لو انقضت حياتي، لم ينقضِ أثرُه". ونسأل: على من يمكن تنزيل هذا الكلام؟ هل يمكن تنزيله على حسن نصر الله؟ أم على سيده الأصغر بشار الغدار؟ أم أن سيده الأكبر خامنئي فاقه في ذلك؟ أم نقول بأن السيسي قد كشف عن دفينة نفسه الشيطانية وخبيئة روحه الخبيثة بما لا مزيد عليه؟ أم نقول بأن الصامتين أكثر إجراماً من مجموع هؤلاء المجرمين؟ إن المرء ليحار في إيجاد وصف ينزل إلى رتبة هؤلاء، فكل وصف قبيح فهم له مقزمون، وكل نعت شنيع فهم فوقه في الفعلة الشنيعة، والسوءة الكبرى, حتى لو قلنا ...

تابع القراءة>>

الشامات

11:07 صباحاً الخميس, 15 ذو القعدة 1437 هـ الموافق 2016-08-18 11:07:10

قال ابن عبد ربه الأندلسي في (العقد الفريد): "الشامات : أول حد الشام من طريق مصر أمج، ثم يليها غزة، ثم الرملة رملة فلسطين، ومدينتها العظمى فلسطين وعسقلان، وبها بيت المقدس، وفلسطين هي الشام الأولى. ثم الشام الثانية، هي الأردن، ومدينتها العظمى طبرية، وهي التي على شاطئ البحيرة، والغور واليرموك، وبيسان فيما بين فلسطين والأردن. ثم الشام الثالثة الغوطة، ومدينتها العظمى دمشق، ومن سواحلها طرابلس. ثم الشام الرابعة وهي أرض حمص. ثم الشام الخامسة وهي قنسرين، ومدينتها العظمى -حيث السلطان- حلب، وبين قنسرين وحلب أربعة فراسخ، وساحلها أنطاكية مدينة عظيمة على شاطئ البحر، في داخلها البساتين والأنهار والمزارع، وهي مدينة حبيب النجار، الذي جاء من أقصى المدينة يسعى، وبها مسجد ينسب إلى حبيب النجار". وكان أردوغان صرح قبل ...

تابع القراءة>>
الذهاب الى

شبكة الشام اليوم: موقع الكتروني يهدف إلى الإهتمام بالهم اليومي للحياة الشامية في شتى المجالات, من خلال الرصد اليومي لمستجدات حياة المجتمعات الشاميّة, يصحبهم في الحضر والسفر , ويشاركهم أفراحهم وأحزانهم, ويكون جسراً بين أفراد المجتمع الشامي* وشعوب العالم لإبراز تاريخ وحضارة بلاد الشام وعراقتها الأصيلة, ويكون دليلاً لكل سائح يقصدها, كل ذلك بطريقة نموذجية, ورؤية ثاقبة, ومصداقية في المعلومة.

 

Copyright 2014 Alsham Today | Powered by Xohut