09 صفر 1440 هـ الموافق ١٨ تشرين الأول ٢٠١٨
  • القناة الفضائية
  • Get the Flash Player to see this player.
    بث الراديو
عيد الفطر 1438

الشيخ عبد الفتاح أبو غدة

10:12 صباحاً السبت, 11 ربيع الثاني 1436 هـ الموافق 2015-01-31 10:12:20

ولد الشيخ عبد الفتاح بن محمد بن بشير أبو غدة -رحمه الله تعالى- في مدينة حلب الشهباء في السابع عشر من رجب من عام 1336 للهجرة، وهذا يطابق منتصف عام 1918 للميلاد، وإن كانت الترجمات التي تكتب عن الشيخ تقول إن ميلاده كان عام 1917م، والله أعلم. وقد كانت أسرته التي نشأ فيها أسرة سِتْر ودين. فأبوه محمد كان رجلاً مشهورًا بين معارفه بالصلاح والتقوى والمواظبة على الذكر وتلاوة القرآن، وكان يعمل في تجارة المنسوجات التي ورثها عن أبيه، وينتهي نسب الشيخ -رحمه الله- إلى الصحابي الجليل خالد بن الوليد -رضي الله عنه-، وكان لدى أسرة الشيخ شجرةٌ تحفظ هذا النسب وتثبتهُ. مراحل تعليم الشيخ عبد الفتاح أبو غدة: التحق الشيخ بالمدرسة العربية الإسلامية في حلب، ثم بالمدرسة الخسروية العثمانية التي بناها خسرو باشا، الوالي العثماني، والتي تعرف الآن باسم الثانوية الشرعية، وتخرّج فيها سنة 1942م، وانتقل إلى الدراسة في الأزهر الشريف، فالتحق بكلي

تابع القراءة>>

العلامة المقرئ الكبير ،الشيخ بكري بن عبد المجيد بن بكري بن أحمد الطرابيشي رحمه الله.

10:12 صباحاً الثلاثاء, 29 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 2015-01-20 10:12:20

  مولده ونشأته ولد الشيخ بكري الطرابيشي في باب سريجة بدمشق في 18 ربيع الأول من سنة 1338 للهجرة، الموافق سنة 1921 م في بيت علم ودين، وكان والده الشيخ عبد المجيد الطرابيشي (ت 1943م) من فقهاء دمشق في المذهب الحنفي، وممَّن اختارهم الملك فيصل بن الحسين إلى خاصَّته حينما كان ملكاً على بلاد الشام بعد سقوط حكم السلطنة عام 1918م. دخل في السابعة من عمره المدرسة الابتدائية، وتخرج فيها بتفوق باهر، وهي مدرسة الملك الظاهر في حي العمارة، وتابع دراسته الإعدادية فالثانوية، ونال الشهادة الثانوية التجارية. ونشأ الشيخ بكري رحمه الله في أحضان العلماء من أصحاب أبيه، وقد غذَّاه والده بالعلوم الدينية والأدبية والقرآن الكريم. بدأ الشيخ العمل بالتجارة بعد الثانوية، فكان شريكاً مع أخيه في محل كبير في العصرونية لبيع الأدوات المنزلية، كما عمل على إعمار أراضٍ كثيرة معظمها في مدينة دمشق وريفها، أخذ ذلك قسطاً وافراً من جهده. حفظه للق

تابع القراءة>>

علامة الشام محمد بهجة البيطار من بيت غلاة الصوفية إلى إتباع السلفية

10:12 صباحاً الأربعاء, 23 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 2015-01-14 10:12:20

محمد بهجة بن محمد بهاء الدين البيطار ، العالم الفقيه ، والمصلح الأديب ، والمؤرخ الخطيب ، ولد بدمشق في أسرة دمشقية عريقة ، جدها الأعلى من الجزائر. كان والده من شيوخ دمشق ، ومن مشايخ الصوفية الغلاة ، يقول الطنطاوي: " ومن أعجب العجب ، أن والد الشيخ بهجة كان صوفياً من غلاة الصوفية ، القائلين بوحدة الوجود ، على مذهب ابن عربي ، وابن سبعين والحلاج ... " [رجال من التاريخ ص416-417] نشأ في حجره ، وتلقى عليه مبادئ علوم الدين واللغة .. ثم درس على يد أعلام عصره ، مثل: جمال الدين القاسمي ، محمد الخضر حسين ، محمد بن بدران الحسني ، محمد رشيد رضا .. وكان تأثره بالشيخ جمال الدين القاسمي كبيراً ، قال عاصم البيطار ولد الشيخ بهجة: " وكان والدي ملازماً للشيخ جمال الدين ، شديد التعلق به ، وكان للشيخ – رحمه الله- أثر كبير ، غرس في نفسه حب السلفية ونقاء العقيـدة ، والبعد عن الزيف والقشور ، وحسن الانتفاع بالوقت وال

تابع القراءة>>

مُسْندة الشام، كريمة بنت الحبقبق

10:12 صباحاً السبت, 19 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 2015-01-10 10:12:20

كانت للمرأة المسلمة جهود كبيرة في رواية أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم ونشرها، بل فاقت الرجل في صدق الرواية والتبليغ، ولقد مدح القاضي الشوكاني النساء المحدِّثات بالقول: "لم يُنقل عن أحد من العلماء بأنه ردّ خبر امرأة لكونها امرأة، فكم من سُنّة قد تلقتها الأمة بالقَبول من امرأة واحدة من الصحابة، وهذا لا ينكره مَنْ له أدنى نصيب من علم السُّنة"، وقال الحافظ الذهبي: "لم يُؤْثَر عن امرأة أنها كذبت في حديث". وعناية المرأة بالحديث النبوي الشريف بدأت مع بداية تاريخ الحديث نفسه؛ إذ أخذته الصحابيات من فم النبي صلى الله عليه وسلم؛ حيث بلغ تعدادهن في مسند الإمام أحمد وحده 115 صحابية على رأسهن أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها، وقد رحل إليهن الطلاب من الأقطار، وأخذن من الشيوخ وأخذوا عنهن ضمن الضوابط الشرعية؛ وممن اشتُهرن في القرون الأولى من المحدِّثات: خيرة أم الحسن البصري (مولاة أم سلمة رضي الله عنهما) - زين

تابع القراءة>>

عبد الله ناصح علوان.. الداعية والمربي

10:12 صباحاً السبت, 12 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 2015-01-03 10:12:20

ولد فقيد التربية والدعوة -رحمه الله- في حي قاضي عسكر بمدينة حلب سنة 1928م، في أسرة متدينة معروفة بالتقى والصلاح ونسبها الطاهر؛ حيث يرجع نسب عائلة الشيخ إلى علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب. تربّى في ظل والده الصالح الشيخ سعيد علوان -رحمه الله-، وكان الناس في حلب وغيرها يقصدون الشيخ سعيدًا طلبًا للتداوي؛ فقد كان طبيبًا وصيدليًّا يداوي الناس بالأعشاب والمراهم، وكان لسانه لا يهدأ عن ذكر الله وقراءة القرآن، وكان يدعو ربه أن يجعل من أبنائه العالم الحكيم والطبيب المسلم، وقد أجاب الله دعاءه. عندما انتهى فقيدنا من المرحلة الابتدائية؛ وجهه والده عام 1943م إلى دراسة العلم الشرعي في الثانوية الشرعية، وكانت تعرف في ذلك الوقت بـ(الخسروية) نسبة إلى بانيها خسرو باشا، وكان يقوم بالتدريس في تلك المدرسة علماء قل نظيرهم في ذلك الزمن ، علماء وهبوا حياتهم للعلم وأخلصوا في عملهم ومنهم: راغب الطباخ، أحمد الشماع، عب

تابع القراءة>>

الإمام النووي .. حياة مع العلم

10:12 صباحاً الخميس, 03 ربيع الأول 1436 هـ الموافق 2014-12-25 10:12:20

نسب النووي ونشأته هو أبو زكريا، محيي الدين يحيى بن شرف النووي. ولد في قرية نوى وهي قرية من قرى حَوْران في سوريا عام 631هـ لأبوين صالحين، ولما بلغ العاشرة من عمره بدأ في حفظ القرآن وقراءة الفقه على بعض أهل العلم. وفي سنة 649هـ قَدِمَ مع أبيه إلى دمشق لاستكمال تحصيله العلمي في مدرسة دار الحديث، وسكنَ المدرسة الرواحية، وهي ملاصقة للمسجد الأموي. وفي عام 651 هـ حجَّ مع أبيه ثم رجع إلى دمشق، وهناك أكب على علمائها ينهل منهم. أخلاق الإمام النووي وصفاته كان الإمام النووي مهيبًا، قليل الضحك، عديم اللعب، يقول الحق وإن كان مرًّا، لا يخاف في الله لومة لائم، وكان الزهد والورع أهم ملامح شخصيته؛ حيث أجمعَ أصحابُ كتب التراجم أنه كان رأسًا في الزهد، قدوة في الورع، عديم النظير في مناصحة الحكام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؛ وكان رحمه الله لا يأكل في اليوم والليلة إلا أكلة واحدة بعد العشاء الآخرة، وكان لا يأخذ من أحد شيئا، وكا

تابع القراءة>>

ابن العديم وكتابه بغية الطلب في تاريخ حلب

10:12 صباحاً الخميس, 26 صفر 1436 هـ الموافق 2014-12-18 10:12:20

ابن العديم .. نسبه ومولده هو كمال الدين أبو القاسم عمر بن أحمد بن هبة الله بن أحمد بن يحيى بن زهير بن أبي جرادة، المعروف بابن العديم [1]، وكان ابنُ أبي جرادة صاحب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه [2]، وينتهي نسبُ ابن العديم إلى قبيلة عقيل ممن كانت إمارتُهم بأرضِ العراق والجزيرة؛ ولذلك فإنَّ ابنَ العديم يُدْعَى بالعقيلي، وبذلك يكون ابنُ العديم عربِيَّ النَّسَب [3]. وقد وُلِدَ ابن العديم بحلب في ذي الحجة 588 هـ[4]، وعندما بلغ السابعة من عمره، ذهب إلى المكتب، وفي المكتب ظهر نبوغ الطفل؛ حيث استطاع كتابةَ البسملة رغم صِغَره، واستطاع تقليد خط معلمه، فتفرَّس فيه الناسُ النجابةَ والذكاء [5]. نشأة ابن العديم وحياته نشأ ابنُ العديم بحلب في أسرة واسعة العلم والثَّراء، وكان أبوه ميسورَ الحال، فقد ذكر ياقوت الحموي عن ابن العديم قولَه: "وخرجنا إلى ضَيْعةٍ لنا"، وكان مَن مَلَك ضَيْعَةً في ذلك الوقت في مَقْد

تابع القراءة>>

من أعلام الحضارة الإسلامية " ابن النفيس "

10:12 صباحاً السبت, 14 صفر 1436 هـ الموافق 2014-12-06 10:12:20

العرب والمسلمين ليسوا عالة على الحضارة الإنسانية كما يزعم أعداؤهم ، وإنما هم فاعلون ومبدعون فيها ، وعلى الأجيال العربية والإسلامية الشابة أن تعمق ثقتها بحضارتها ، وأن تستعد لاستعادة مكانتها عبر المشاركة الأوسع في البحث العلمي وفي الإبداع والابتكار والاختراع . ابن النفيس عالم موسوعي فهو طبيب عام وطبيب كحال " عيون " وعالم بالمنطق والفقه والحديث وبعلم الأصول وباللغة العربية نحوها وصرفها ، وقد اشتهر بلقب ابن النفيس لنفاسة عقله وعمله . وقد قيل فيه: ( لم يوجد على وجه الأرض قاطبة مثيل له في الطب، ولا جاء بعد ابن سينا مثله. قالوا، وكان في العلاج أعظم من ابن سينا ). إن أول من تنبه إلى أخطاء جالينوس، ونقدها، ثم اكتشف الدورة الدموية الصغرى لم يكن سرفيتوس الأسباني، ولا هارفي الإنجليزي، بل كان رجلا عربيا من علماء الطب في القرن السابع الهجري الموافق للقرن الثالث عشر الميلادي، وهو ابن النفيس الذي وصل الى هذا الاكتش

تابع القراءة>>

عاصم بن محمد بهجة البيطار علم من أعلام الشام

10:12 صباحاً السبت, 07 صفر 1436 هـ الموافق 2014-11-29 10:12:20

الحمد لله المتفرِّد بالبقاء، القاضي على خَلقه بالهُلْك والفناء، والصَّلاة والسَّلام على خَير الأنبياء، وسيِّد الأصفياء، نبيِّنا محمَّد، وعلى آله وصحبه الخُلَصاء. لعَمرُكَ ما الرَّزِيَّةُ فَقْدُ مالٍ        ولا شاةٌ تَموتُ  ولا  بَعيرُ ولكنَّ  الرَّزِيَّةَ  فَقْدُ   قَرْمٍ        يَمُوتُ  بِمَوتِهِ  بَشَرٌ  كَثيرُ في يوم الجمعة 17 من جُمادى الأولى 1426هـ الموافق لـ 24 من حَزِيران 2005م قضى الله قضاءه الحقَّ بوفاة أستاذنا الكبير العالم اللغَويِّ المربِّي عاصِم بن محمَّد بَهْجَة البَيْطار عن 78 سنةً حافلةً بالبذل والعطاء في ميادين العلم والتَّربية. ومع رحيل الأستاذ عاصم يكونُ قد هوى للعلم نجمٌ، وانطفأ للمعرفة سِراج، مصداقَ قول النبِّي الأمين صلى الله عليه وسلم : ((إن الله لا يَقبِضُ العِلمَ انتِزاعًا يَنتَزِعُهُ من صُدور الناس، ولكنْ يَقبِضُ العِلمَ بِقَبْضِ ا

تابع القراءة>>

الشيخ محمود شاكر المؤرخ السوري

10:12 صباحاً الثلاثاء, 03 صفر 1436 هـ الموافق 2014-11-25 10:12:20

فقدت الأمة العربية المؤرخ الإسلامي السوري الشيخ "أبو أسامة محمود بن شاكر شاكر" عن عمر يناهز 86 عامًا، بعدما أثرى المكتبة الإسلامية بعشرات الكتب كان أبرزها موسوعة كتاب التاريخ الإسلامي بتسعة عشر مجلدًا، كما عُرف باهتمامه البالغ بأحوال الأقليات المسلمة حول العالم. وعرف الشيخ محمود شاكر رحمه الله بتركته العلمية في مجال التاريخ الإسلامي، حيث نُشر له سلسلة العالم الإسلامي والتي تقع في 22 مجلدًا، بالإضافة إلى سير بعض الصحابة والصحابيات، وسلسلة الخلفاء في العهد الراشدي والعهد الأموي والعهد العباسي، كما قدم رحمه الله الكثير من الإصدارات العلمية القيمة التي تركز على جغرافية العالم الإسلامي وتاريخه. كما أنَّ للشيخ أكثر من مائتي مصنَّف في التاريخ والفكر الإسلامي والجغرافيا، بالإضافة إلى مشاركته في وضع مناهج وخطط دراسية في عِلمي التاريخ والجغرافيا. ولد الشيخ محمود شاكر في حرستا بالشام، شمال شرقي العاصمة السو

تابع القراءة>>
الذهاب الى

شبكة الشام اليوم: موقع الكتروني يهدف إلى الإهتمام بالهم اليومي للحياة الشامية في شتى المجالات, من خلال الرصد اليومي لمستجدات حياة المجتمعات الشاميّة, يصحبهم في الحضر والسفر , ويشاركهم أفراحهم وأحزانهم, ويكون جسراً بين أفراد المجتمع الشامي* وشعوب العالم لإبراز تاريخ وحضارة بلاد الشام وعراقتها الأصيلة, ويكون دليلاً لكل سائح يقصدها, كل ذلك بطريقة نموذجية, ورؤية ثاقبة, ومصداقية في المعلومة.

 

Copyright 2014 Alsham Today | Powered by Xohut