09 جمادى الآخرة 1439 هـ الموافق ٢٥ شباط ٢٠١٨
  • القناة الفضائية
  • Get the Flash Player to see this player.
    بث الراديو
عيد الفطر 1438

حوار مع رئيس الحكومة المؤقتة للمعارضة السورية الدكتور أحمد طعمة .. الجزء الاول

10:12 صباحاً الثلاثاء, 04 محرّم 1436 هـ الموافق 2014-10-28 10:12:20

 نص الحوار: * ماذا تعني إعادة الانتخاب بعد الإقالة، ما الذي تغير؟   - قرار الائتلاف الوطني بحجب الثقة عن حكومتي الأولى جاء بعد مداولات استغرقت يومين، عرضت خلالهما الحكومة برامجها وما حققت من إنجازات. قدمنا يومها تقارير إنجازنا كما هي، دون تجميل أو تزييف، وهو إنجاز مقبول نسبة إلى الإمكانيات التي توفرت لنا، إذ لم تحصل الحكومة من موازنتها المباشرة المفترضة التي تبلغ ملياري دولار سوى على 65 مليون دولار من الدول الصديقة المانحة، أي 3.25 في المائة فقط، وهذا جعل الإنجاز متواضعا قياسا إلى حاجات شعبنا السوري الذي تشرد نصفه، ودُمر 60 في المائة من بلده. أعتقد أن الزملاء في الائتلاف أرادوا توجيه أكثر من رسالة بحجب الثقة يومها؛ أولها أنه لا مجال للتباطؤ في الإنجاز مهما كان السبب، وأنه لا مجال للضعف في الإدارة، وعلى الحكومة أن تبحث عن تنمية مواردها، وتسريع انتقالها إلى الداخل، وتذليل العقبات في سبيل ذلك. وفي مشاورات ان

تابع القراءة>>

حوار مع رئيس الوزراء اللبنانى السابق سعد الحريرى

10:12 صباحاً السبت, 24 ذو الحجة 1435 هـ الموافق 2014-10-18 10:12:20

* بعد لقائك الاسبوع الماضى مع البطريرك الراعي هناك كلام عن إمكانية تحوّل بعض أهل السنة في لبنان الى بيئة حاضنة للإرهاب، فما ردك؟ - السنة في لبنان معظمهم او جميعهم معتدلون. واليوم هناك مجموعات تحاول ان تصورهم وكأنهم بيئة حاضنة للإرهاب، وبحاجة الى فحص دم في هذا الموضوع. موقفنا كتيار المستقبل، وكل الأفرقاء في لبنان يعرفون، أن داعش تشكّل تهديدا لكل لبنان وللمنطقة أيضاً، ولذلك هناك تحالف واسع حصل في المنطقة والعالم لمحاربة هذا التنظيم. أودّ أن أقول بكل صراحة، نحن في موضوع داعش لا نساوم على الإطلاق. فهؤلاء إرهابيون قاتلوا اللبنانيين والجيش اللبناني ونحن سنقاتلهم لأنهم لا يمثلون الاسلام ولا علاقة لهم به البتة. انهم يستعملون الاسلام والعَلَم وبعض الكلمات، ولكن لا علاقة لهم بتاتا بالإسلام. سنقاتلهم وسنقف جميعا خلف الجيش اللبناني. فإذا كانت قد ارتكبت بعض الأخطاء فمن الممكن تصحيحها، ولكن اي هجوم على الجيش اللبناني هو هجو

تابع القراءة>>

حوار مع القيادي في حركة المقاومة الاسلامية «حماس» موسى أبو مرزوق - الجزء الثانى

10:12 صباحاً الأربعاء, 21 ذو الحجة 1435 هـ الموافق 2014-10-15 10:12:20

*  معبر رفح هل هو مفتوح أم مغلق من وجهة نظركم في حركة حماس؟ -حتى الآن لم يتم أي اتفاق مع الجانب المصري. الجانب المصري يقول هذا معبر مصري فلسطيني لا يطبق اتفاقية 2005 على المعبر ان كان المعبر احد البنود الموجودة في اتفاقية المعابر وكان الموقف المصري يريد ان يتعامل مع حكومة مسؤولة أي مع السلطة الوطنية الفلسطينية في قطاع غزة ولا يريد ان يتعامل مع الحكومة القائمة في قطاع غزة وبالتالي بقي المعبر مفتوح طوال الوقت السابق الآن من المفترض وجود حكومة توافق وطني على المعبر نحن طرحنا حولاً لهذه القضية حتى يفتح المعبر للشعب الفلسطيني  لكن لا يحدث تقدم في هذه الاتجاهات.   *   دخولكم في الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير ماذا سيكون دوركم فيه؟ -هذا الإطار ليس جديدا هذا الإطار القيادي من 2005 وهذا الإطار قليلاً ما يجمع على الرغم المُناط بإعادة تفعيل وبناء منظمة التحرير والإشراف على الانتخابات لنعيد بناء مؤسستنا ال

تابع القراءة>>

حوار مع القيادي في حركة المقاومة الاسلامية «حماس» موسى أبو مرزوق - الجزء الاول

10:12 صباحاً الخميس, 08 ذو الحجة 1435 هـ الموافق 2014-10-02 10:12:20

نص الحوار : * البداية من التصريحات الأخيرة حول قبول حماس بإجراء مفاوضات مع إسرائيل بشكل مباشر أو غير مباشر... هل حماس باتت مضطرة إلى المفاوضات أكثر من أي وقت مضى.. هذه التصريحات أخذت تفسيرات كثيرة منها تهديد السلطة الفلسطينية أو تغيرات حدثت في سياسية حماس، نود توضيحا منك حول هذه التصريحات؟   -أولاً أنا في التصريح نفسه ذكرت بأن سياسة حماس عدم التفاوض المباشر مع الاحتلال و أيضا ذكرت ان هذه المسألة  كونها شرعية او سياسية لا يوجد بها إشكالية فالشق الذي لا يوجد به اشكاليه هو الذي ذهبوا فيه بالتفسير وأكدت الحركة لاحقا على الشق الاخر هو ان سياسية حماس لم تتغير. دعني اقول أنه وحتى الان سياسة  الحركة ليس فيها أي تغير فيما يتعلق بالمفاوضات المباشرة ونحن نفاوض غير مباشر من عدة سنوات وبلا شك  أن التفاوض غير المباشر يحقق نتائح، وأحيانا لا يحقق نتائج، والحركة لم تجد نفسها حتى اللحظة مضطرة لفتح هذا الموضوع حتى في النق

تابع القراءة>>

حوار مع مستشار رئيس تيار المستقبل الدكتور غطاس خورى

10:12 صباحاً الخميس, 01 ذو الحجة 1435 هـ الموافق 2014-09-25 10:12:20

حوار مع النائب اللبنانى السابق ومستشار رئيس تيار المستقبل الدكتور غطاس خوري * اعلن الرئيس سعد الحريري ان لا انتخابات نيابية قبل انتخاب رئيس الجمهورية، ماذا قرأت في هذا الموقف؟ - أكد الرئيس الحريري ما اعلنه في خطابه السابق «خارطة طريق» وهو بداية انتخاب رئيس للجمهورية ومن ثم انتخابات نيابية، وهذا المجلس باق من عمره اشهر قليلة، ويرى اننا نكون وقتها قد ادخلنا البلد في الفراغ، فاذا لم يحصل انتخاب رئيس للجمهورية الآن فمن الصعب ان ينتخب بعد اجراء الانتخابات النيابية، فهناك استحالة ان يحصل تغير في تركيبة مجلس النواب بحيث يحصل اي فريق على غالبية الثلثين، وعليه اراد الرئيس الحريري ان يحذر الجميع انه حتى لو قدمت الترشيحات للانتخابات النيابية فالبلد ليس بخير وانه لا يجوز ان يضيع الاستحقاق الرئاسي وسط ضجة الجولات الانتخابية ومهرجاناتها، فهذا المجلس لديه الصلاحية بل مطلوب منه انتخاب الرئيس اولاً. * ولكن التوازن

تابع القراءة>>

حوار مع سمير جعجع

10:12 صباحاً الخميس, 16 ذو القعدة 1435 هـ الموافق 2014-09-11 10:12:20

في ما يلي نص الحوار: * هل أنت خائف على وضع المسيحيين في الشرق والمنطقة؟ - ما يحصل للمسيحيين في الشرق كبير ومؤلم وخطير، لكن يجب أن نضعه في إطاره الصحيح الطبيعي، لأن البعض يحاول أن يتاجر بهذه القضية بالذات. نعم هو خطير ومؤلم وكبير، لكنه أتى في إطار صراع هائل في الشرق الأوسط يطال كل شرائح مجتمعاته سواء الإسلامية أم غيرها. طالت كل الطوائف والمذاهب، ومن جملتها تطال المسيحيين، وهذا التصويب مهم، لكي لا يصورها أحد على أنها حرب على المسيحيين بالتحديد. هذا إطار الأحداث في الشرق الأوسط. ما يحدث للمسيحيين مؤلم جداً، علينا أن لا نبكي على الأطلال، بل أن نستنفر جميعنا ونقف إلى جانبهم. مثلاً مسيحيو سهل نينوى كلهم تهجروا وأصبحوا في كردستان، وقد أتت خطوة البطاركة الشرقيين بزيارتهم العراق في المكان الصحيح وكانت جيدة، وأهم شيء أن تعتبر كل الحكومات العربية نفسها معنية، والحكومات الغربية أيضا يجب أن تعتبر نفسها معنية معنوياً وماد

تابع القراءة>>

حوار مع الدكتور مهدي شحادة رئيس المركز العربي- الاوروبي في لبنان

10:12 صباحاً الخميس, 02 ذو القعدة 1435 هـ الموافق 2014-08-28 10:12:20

نص الحوار * كيف يبدو المشهد السياسي في لبنان على خلفية الفشل في انتخاب رئيس جديد للبلاد ومرور 94 يوما على الفراغ الرئاسي في البلاد؟ -  طلعا عدم التوصل لانتخاب رئيس للجمهورية ترك فراغا كبيرا في سدة رئاسة الجمهورية من ناحية، وطبعا من شأنه أن يؤثر ذلك على أداء عمل الحكومة التي تمثل السلطة التنفيذية الآن، كما من شأن ذلك أيضا أن يؤثر على سير عمل البلاد على كافة المستويات الصعد لأن منصب رئيس الجمهورية هو منصب هام ولأن لهذا المنصب مكانته في إدارة شؤون البلاد وخاصة في ظل الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها المنطقة وتحديدا لبنان، وأقصد بها طبعا الأوضاع في سوريا والوضع في العراق والوضع في غزة وكل ذلك يترك أثره السلبي على لبنان، كل المساعي التي تجري حتى الآن لا يبدو أنها مساعي جدية، لا زال كل طرف متمسك بطروحاته، فريق 14 آذار لا زال يعلن أنه متمسك بترشيح سمير جعجع، وفريق 8 آذار أعلن أنه متمسك بترشيح الجنرال ميشيل عون، ولم تظهر

تابع القراءة>>

حوار مع رئيس الوزراء الفلسطينى رامى الحمدالله .. الجزء الثانى

10:12 صباحاً الخميس, 25 شوّال 1435 هـ الموافق 2014-08-21 10:12:20

* ماذا عن انضمام الفلسطينيين إلى المنظمات الدولية والشكوى المقدمة إلى الجنائية الدولية؟ - بدأنا هذا المشوار في أبريل (نيسان) الماضي، وجرى الانضمام إلى 15 منظمة ومعاهدة دولية، والآن يجب أن يكون هناك أيضا توثيق لهذا الجرائم حديثا وقديما، والحق لا يسقط بالتقادم، والآن الفصائل الفلسطينية بصدد التوقيع على ميثاق روما، الذي يعتبر مقدمة للانضمام إلى معاهدة لاهاي ومحكمة الجنايات الدولية. ولا بد من الإعداد لتحضيرات قانونية تحضيرية توثيقية. يجب ألا نذهب دون تحضير وتوثيق لهذه الجرائم، رغم أن ذلك يستغرق في بعض الأحيان سنين طويلة، لذا يجب أن نكون جاهزين في القيادة الفلسطينية، وقمنا بإعداد فرق قانونية، تعد وتوثق وتأخذ الرأي القانوني، حتى نوقع اتفاق روما، وبعد ذلك نتوجه إلى محكمة الجنايات الدولية بعد الإعداد الدقيق. ولا نريد أن نخسر هذه القضية في حال ذهبنا إلى هناك.. نريد أن نكون مسلحين برأي قانوني، يمكّننا من كسب القضايا،

تابع القراءة>>

حوار مع رئيس الوزراء الفلسطينى رامى الحمدالله .. الجزء الاول

10:12 صباحاً الخميس, 18 شوّال 1435 هـ الموافق 2014-08-14 10:12:20

  نص الحوار: * إلى أين تتحه الأحداث الجارية في قطاع غزة؟ وما العقبات التي تواجهها؟   - هذا العدوان بدأ منذ أسابيع، ولا يزال إلى الآن، هنالك محاولات من الإخوة المصريين للتوصل إلى وقف إطلاق نار دائم، هناك هدنة بدأت الاثنين الماضي، ولمدة 72 ساعة، وخلال هذه الهدنة يجب أن تكون هناك مفاوضات غير مباشرة بين الوفد الفلسطيني الموحد، والجانب الإسرائيلي بوساطة مصرية. لا شك أن هناك مطالب عادلة تقدمنا بها، وفي مقدمتها رفع الحصار الظالم عن قطاع غزة، هذا الحصار الذي لا يزال مستمرا منذ أكثر من سبع سنوات، على قطاع غزة. المفترض أن هذا الحصار يرفع، ونحن نطالب بفك الحصار وبفتح المعابر، ونطالب بإلغاء منطقة الحظر مع غزة، ومساحة القطاع صغيرة جدا، نحو 360 كيلومترا مربعا، فإذا ما أخذنا بأن الإسرائيليين يعملون مناطق حظر هنا وهناك، حتى لو كانت بنسبة 3%، فهذا يفقد المواطنين كثيرا من المساحات الزراعية التي ممكن أن يستفيد منها

تابع القراءة>>

حوار مع وزير الاتصالات اللبنانى والمرشح لرئاسة الجمهورية بطرس حرب

10:12 صباحاً الخميس, 21 شعبان 1435 هـ الموافق 2014-06-19 10:12:20

** لماذا لم تترشح لغاية الآن لرئاسة الجمهورية؟ - لست بحاجة لأن أعلن ترشحي لرئاسة الجمهورية، فأنا اول شخص لديه برنامج رئاسي وأعلنته منذ 2008، لانه من حق اللبنانيين ان يعلموا كيف يفكر المترشح لرئاسة الجمهورية وفي لبنان جرت العادة ان لا يكون هناك ترشح رسمي لرئاسة الجمهورية. من جهة ثانية أنا لديّ تاريخ طويل من النضال مع الناس وهم يعرفون كيف أعمل وافكر، وكذلك أنا لست بحاجة لإعلان ترشحي، فأنا سواء أعلنت ترشحي أم لم أعلن فلن يغيّر من الأمر شيئاً فإسمي مطروح دائماً بين الاسماء المرشحة. ** هل أنت مرشح توافقي أم مرشح فريق 14 آذار؟ - طبعاً أنا عضو في 14 آذار، ولكن انا اذا انتخبت رئيساً للجمهورية فسأكون رئيساً لجميع اللبنانيين وليس لفريق 14 آذار، فعندما أكون رئيساً للجمهورية أدرك ان لديّ واجبات تختلف عن كوني عضواً في 14 آذار وسأقود سياسة توفيقية بين جميع اللبنانيين، وضابط ارتباط للواقع السياسي، وحكم بين جميع اللبنانيين، وإذا

تابع القراءة>>
الذهاب الى

شبكة الشام اليوم: موقع الكتروني يهدف إلى الإهتمام بالهم اليومي للحياة الشامية في شتى المجالات, من خلال الرصد اليومي لمستجدات حياة المجتمعات الشاميّة, يصحبهم في الحضر والسفر , ويشاركهم أفراحهم وأحزانهم, ويكون جسراً بين أفراد المجتمع الشامي* وشعوب العالم لإبراز تاريخ وحضارة بلاد الشام وعراقتها الأصيلة, ويكون دليلاً لكل سائح يقصدها, كل ذلك بطريقة نموذجية, ورؤية ثاقبة, ومصداقية في المعلومة.

 

Copyright 2014 Alsham Today | Powered by Xohut